الجديد في علاج الوردية Rosacea

الوردية مشكلة يعاني منها الملايين، فهي من أكثر المشاكل الجلدية انتشارا في العالم.
وقد تحدثنا من قبل عن الوردية في هذين المقالين هنا وهنا.
الوردية تسبب قلق نفسي كبير لمن يعاني منها، فهم من ناحية في قلق مستمر من التعرض لأي عامل يزيد من تهيج البشرة واحمرارها، ومن ناحية أخرى يتضايقون من نظرات الناس لهم لدرجة أنهم قد يتفادون الخروج لشعورهم بالإحراج.
بسبب انتشارها الواسع فهي تحت نظر الكثير من الأطباء والعلماء وهم في بحث دائم عن أسباب الوردية وسبل علاجها. اليكم أهم ما تقوله الأبحاث الآن:
أهمية الترطيب
كل من يعاني من الوردية يعاني من جفاف البشرة. قد يكون هذا محير لأن الحبوب التي تظهر على وجه من يعاني من الوردية تشبه حب الشباب وتؤدي الى الاعتقاد ان البشرة دهنية، ولكن هذا غير سليم. وبالعكس فإن من يعاني من الوردية سيخبرك انه كثيرا ما يشعر ان بشرته جافه و”مشدودة” بشكل مزعج وقد يصاحب هذا شعور بالحكة أو السخونة أو لذعة وسخونة. السبب وراء ذلك اختلال في توازن الدهون التي تفرزها البشرة للحفاظ على رطوبتها.
لتقليل مشكلة الجفاف والسخونة لابد للمصاب بالوردية من عمل التالي
الترطيب بشكل يومي – وأفضل المرطبات هي التي تحتوي على مرطبات الجيل الثالث البناءة لمرطبات البشرة الطبيعية مثل CeraVe Facial Moisturizing Lotion
مع العلم أن استخدام مرطب قد يسبب حرقان في المرات الأولى لاستخدامه وهذا أيضا بسبب الخلل المتواجد في البشرة بسبب جفاها ويجب عدم تفادي الترطيب لتفادي الحرقان بالعكس فإن الترطيب باستمرار يقلل من هذا الشعور

استخدام غسول مرطب للبشرة – الغسول المناسب هو الذي لا يشعرك بأن البشرة جافة ومشدودة بعد استخدامه ويفضل هنا استخدام أي غسول كريمي غير مرغي مثل Aveeno Ultra Calming Foaming Cleanser

عدم استخدام منتجات معطرة للبشرة
الحرص الشديد على استخدام كريم حماية للشمس بشكل يومي
نتائج مشجعة لعلاج جديد
قريبا سيتوفر لمرضى الجلدية علاج جديد على هيئة جيل يوضع على الوجه مره واحد يوميا ليقلل من اللون الأحمر الشديد المصاحب للوردية والذي أعطاها اسمها.
هذا العلاج يحتوي على مادة تدعى Brimonidine Tartate وهي مادة يستخدمها أطباء العيون من سنين في علاج الزرق (الماء الأزرق أو الجلوكوما). فقد اكتشف العلماء أن هذه المادة تساعد على تصغير الشعيرات الدموية في الوجه مما يقلل من احمراره. سيكون هذا العلاج الأول من نوعه لمرضى الوردية. فكل العلاجات المتوفرة تقلل من التهاب البشرة ولكن لا تقلل من اللون الأحمر الشديد. لتقليل هذا اللون فإن بعض الأطباء يرشحون استخدام الليزر وهو له دور فعال جدا. هذا الجيل سيكون مناسب جدا لمن لا يفضل استخدام الليزر.
بالطبع فإن تطور هذا الأمور يحتاج الى وقت وهذا الكريم ليس متوفر بعد – ولكنه بارقة أمل جميلة جدا للمصابين بالوردية! فتابعوا مع طبيبكم باستمرار للتعرف على الجديد في علاج الوردية.
ودمتم بصحة وجمال!
المصادر
Advertisements

4 أفكار على ”الجديد في علاج الوردية Rosacea

    • الوردية تعتبر مرض مزمن. ولكن له فترات بيتحسن فيها وممكن عند ناس أعراضه تخف خالص مع الوقت والدوام في العلاج.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s